رسالة المشروع

استثمرت شركة "مشيرب العقارية" ثلاثة أعوام في البحث المكثف لضمان إدماج تصاميم المشروع لمقومات جمالية وروح العمارة القطرية الأصيلة مع المبادئ العصرية العملية للتنمية المستدامة.

أسست صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر شركة "مشيرب العقارية" بهدف رأب الفجوة الزمنية في تاريخ العمارة القطرية، ووضع صيغة جديدة فريدة للتنمية العمرانية في الدولة. وتعمل شركة "مشيرب العقارية " على فهم كيفية الجمع بين أفضل مقومات التراث مع التقنيات المبتكرة ونمط التفكير العصري للخروج بلغة معمارية جديدة في دولة قطر.

ويجسد مشروع "مشيرب قلب الدوحة" الولادة الجديدة لوسط مدينة الدوحة، كما أنه يحيي التراث المعماري لدولة قطر الذي كان معرضاً للاندثار. أما مبادئ التقدم مع الحفاظ على التقاليد والحرية المسؤولة والحضارة القديمة والجديدة والابتكار والاستقرار فهي تجتمع لتشكل القاعدة الراسخة التي يقوم عليها المشروع ككل.

استثمرت شركة "مشيرب العقارية" ثلاثة أعوام في البحث المكثف لضمان إدماج تصاميم المشروع لمقومات جمالية وروح العمارة القطرية الأصيلة مع المبادئ العصرية العملية للتنمية المستدامة. أما اللغة المعمارية الجديدة، التي تسمى بخطة "الخطوات السبع"، فقد تم التوصل إليها بغية تطويق المظاهر التي تؤدي إلى تغييب التراث المعماري القطري الفريد.

وتضم قائمة أبرز أهداف المشروع أيضاً بث الحيوية في قلب المدينة وجعله مركزاً للنشاط، حيث يعود إليه السكان للعيش والعمل والتسوق وقضاء الوقت مع العائلة والأصدقاء. أما تصميم المساحات العمرانية فيقوم على التقنيات التقليدية للتعامل مع عوامل المناخ المحلي، والتي تؤكد على تقارب الأحياء وطرق المشاة الضيقة، بحيث تكون كافة المرافق التي يحتاجها المرء على مقربة.

وقد قامت شركة "مشيرب العقارية"، في العام 2008، بإطلاق مسابقة لاختيار أفضل مهندسي العمارة لتصميم المشهد العمراني عالمي المستوى لهذا المشروع المبتكر. وكان التحدي الفعلي بالمقام الأول في قدرة المشاركين على التوصل إلى لغة معمارية أصيلة عصرية المفردات تمد جسور التواصل بين ماضي الدوحة وحاضرها. واستقطبت المسابقة 94 شركة، لتقوم لجنة التحكيم المؤلفة من كبار الأكاديميين ومهندسي العمارة بعدها باختيار الرابح النهائي من بين 10 مرشحين نهائيين.

معرض الصور


روابط مفيدة